تمبلر * تويتر * فيس بوك *  
 
عدد الضغطات : 6,728عدد الضغطات : 3,441
عدد الضغطات : 2,870عدد الضغطات : 2,062عدد الضغطات : 2,027عدد الضغطات : 1,950
عدد الضغطات : 1,254
التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز المراقب المميز المشرف المميز الموضوع المميز القسم المميز
ابو رشاد
ابو رشاد
قاهر الصعاب
قاهر الصعاب
نصر الدين ياسر
نصر الدين ياسر
تفسير: (فاختلف الأحزاب من بينهم فويل للذين كفروا من مشهد يوم عظيم)
بقلم : طالبة العلم
المنتدى الاسلامي العام

العودة   منتديات الحقلة > الاقسام العامة > منتدى الحوار والنقاشات

منتدى الحوار والنقاشات

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: دام عزك ياوطن (آخر رد :عميد القوم)       :: فعاليات اليوم الوطني 88... (آخر رد :عميد القوم)       :: فواز ونوره (آخر رد :السموه)       :: دعاء اليوم ((متجدد بإذن الله)) (آخر رد :ابو يحيى)       :: ضيف الأسبوع (آخر رد :السموه)       :: سبب حرمان الرزق (آخر رد :السموه)       :: صدور دجاج محشية (آخر رد :ابو يحيى)       :: إني أشم رائحة الجنة (آخر رد :ابو يحيى)       :: امرأة على باب المقبرة (آخر رد :ابو يحيى)       :: كلمه (آخر رد :ابو يحيى)      


موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع
قديم 08-03-2018   #1
**** القسم ***** والثقافي


الصورة الرمزية نصر الدين ياسر
نصر الدين ياسر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3051
 تاريخ التسجيل :  31 - 01 - 2017
 العمر : 27
 أخر زيارة : منذ 6 ساعات (05:24 PM)
 المشاركات : 1,033 [ + ]
 التقييم :  10
 مزاجي
 MMS ~
MMS ~
 اوسمتي
دعم المسابقه عطاء بلاحدود المسابقه الرمضانيه شكر وتكريم من الاداره العليا وسام افضل مشرف 
لوني المفضل : Cadetblue
مقالات المدونة: 2
ضياع الدُّنيا والدِّين في إهانة العالمِ والأمير/



الدُّنيا, العالمِ, في, إهانة, والأمير/, والدِّين, ضياع

الدُّنيا, العالمِ, في, إهانة, والأمير/, والدِّين, ضياع

ا

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه.

أما بعد:
فلا شكَّ ولا ريبَ بأنَّ السَّعادةَ الحقيقيَّةَ والحياةَ الطيِّبةَ الهنيَّة لا تتحقَّق ولا تحصُل إلَّا لأهل الإيمان والطَّاعة الذين التزمُوا شرعَ الله وهدْيَه، يقول الله سبحانه: ﴿مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ﴾[النحل: 97] .

قال ابنُ كثير-رحمه الله-: (هذا وعدٌ من الله تعالى لمن عمل صالحًا -وهو العمل المتابِع لكتاب الله تعالى وسنَّة نبيِّه من ذكر أو أنثى من بني آدم، وقلبه مؤمنٌ بالله ورسولِه، وإنَّ هذا العملَ المأمورَ به مشروعٌ من عند الله -بأن يحييَه الله حياة طيِّبة في الدُّنيا، وأن يجزيه بأحسن ما عمله في الدَّار الآخرة؛ والحياة الطَّيبة تشمل وجوه الرَّاحة من أي جهة كانت)[تفسير ابن كثير (4/601)].
ويقول سبحانه وتعالى: ﴿وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى﴾[طه: 124].
قال ابنُ القيِّم-رحمه الله-: (فالمعيشة الضَّنك لازمةٌ لمن أعرضَ عن ذكر الله الذي أنزله على رسوله - صلَّى الله عليه وسلَّم- في دنياه وفي البرزخ ويوم معاده، ولا تقرُّ العين، ولا يهدأُ القلب، ولا تطمئنُّ النَّفس إلا بإِلَهِهَا ومعبودِها الذي هو حقّ، وكلُّ معبود سواه باطل، فمن قرَّت عينه بالله قرَّت به كلُّ عين، ومن لم تقرَّ عينه بالله تقطَّعت نفسه على الدُّنيا حسرات، والله تعالى إنَّما جعل الحياة الطِّيبةَ لمن آمن به وعمل صالحا، كما قال تعالى: ﴿مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ﴾[النحل: 97].
فضمن لأهل الإيمان والعمل الصَّالح الجزاء في الدُّنيا بالحياة الطَّيبة، والحسنى يوم القيامة، فلهم أطيب الحياتين، فهم أحياء في الدَّارين.
ونظير هذا قوله تعالى: ﴿لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هَذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ وَلَدَارُ الْآخِرَةِ خَيْرٌ وَلَنِعْمَ دَارُ الْمُتَّقِينَ﴾ [النحل: 30] .
ونظيرها قوله تعالى: ﴿وَأَنِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُمَتِّعْكُمْ مَتَاعًا حَسَنًا إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ﴾ [هود: 3].
ففاز المتَّقون المحسنون بنعيم الدُّنيا والآخرة وحصلوا على الحياة الطَّيبة في الدَّارين، فإنَّ طيبَ النَّفس، وسرورَ القلب، وفرحَه ولذَّته وابتهاجَه وطمأنينَته وانشراحَه ونورَه وسعتَه وعافيتَه من تركِ الشَّهوات المحرَّمة، والشُّبهات الباطلة - هو النَّعيم على الحقيقة، ولا نسبة لنعيم البدن إليه)[الداء والدواء (120-121)].
ومن الأحكام التي أُلزِمْنَا شرعًا بطاعتِها وامتثالِها، ونهينا عن مخالفتها وتركها، بل جُعِل في التَّفريط فيها الضياعُ الحقيقي لدين العبد ولدنياه، هو لزوم طاعة أولي الأمر وهم العلماء والأمراء، ما لم يكن في طاعتهم معصية لله، فإنَّ طاعتهم من طاعة الله ورسوله، قال سبحانه: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ﴾[النساء: 59].
قال شيخ الإسلام-رحمه الله-: (فطاعتُهم داخلةٌ في طاعة الرَّسول... فلم يقل: (وأطيعوا الرَّسول وأطيعوا أولي الأمر منكم)؛ بل جعل طاعةَ أولي الأمر داخلةً في طاعة الرَّسول؛ وطاعةَ الرَّسول طاعةً لله، وأعادَ الفعل في طاعة الرَّسول دون طاعة أولي الأمر)[مجموع الفتاوى (10/266)].
فإذا علمنا أنَّ طاعة أولي الأمر لا تكون إلَّا في طاعة تنبَّهْنَا إلى أمر مهمٍّ وهو أنَّ الأمراء في الأصل تبع للعلماء، لأنَّهم هم المبلِّغون عن الله وعن رسوله-صلَّى الله عليه وسلَّم-.
قال ابنُ القيِّم-رحمه الله– في إعلام الموقعين(1/8): (والتَّحقيق أنَّ الأمراءَ إنَّما يُطاعون إذا أمَرُوا بمُقتضى العلم؛ فطاعتُهم تبعٌ لطاعة العلماء؛ فإنَّ الطَّاعة إنَّما تكون في المعروف وما أوجبه العلم، فكما أنَّ طاعة العلماء تبع لطاعة الرَّسول فطاعة الأمراء تبع لطاعة العلماء، ولمَّا كان قيام الإسلام بطائفتي العلماء والأمراء، وكان النَّاس كلُّهم لهم تبعا، كان صلاح العالَم بصلاح هاتين الطَّائفتين، وفسادُه بفسادِهما، كما قال عبد الله بن المبارك وغيره من السلف: صنفان من النَّاس إذا صلحا صلح النَّاس، وإذا فسدا فسد النَّاس، قيل: من هم؟ قال: الملوك، والعلماء كما قال عبد الله بن المبارك:

رأيتُ الذُّنوب تميتُ القلوبَ ... وقد يورث الذُّل إدمانُها

وتركُ الذُّنوب حياة القلوب ... وخيرٌ لنفسِك عصيانُها
وهل أفسدَ الدِّينَ إلا الملوكُ ... وأحبارُ سوءٍ ورهبانُها).
ومن الكلام المتين في بيان منزلة أولي الأمر من الدّين، كلام ذكره العلَّامة ابن عثيمين-رحمه الله- أثناء شرحه لكتاب رياض الصَّالحين، فأتى بكلام بديع تنشرح بسماعه وقراءته قلوب أهل السنَّة، وتضيق لأجله قلوب المبتدعة والخارجين، ولا يحتاج كلام الشَّيخ إلى شرح ولا إلى تعليق كسائر كلامه رحمة الله عليه.
قال العلامة-رحمه الله-: (بتوقير العلماء توقَّر الشَّريعة؛ لأنَّهم حاملوها، وبإهانة العلماء تهان الشَّريعة؛ لأنَّ العلماء إذا ذلُّوا وسقطُوا أمامَ أعين النَّاس؛ ذلَّت الشَّريعة الَّتي يحملُونَها، ولم يبقَ لها قيمة عند النَّاس، وصار كلُّ إنسان يحتقرُهم ويزدرِيهم فتضيعُ الشَّريعة.
كما أنَّ ولاة الأمر من الأمراء والسلاطين يجب احترامُهم وتوقيرُهم تعظيمُهم وطاعتُهم، حسب ما جاءت به الشَّريعة؛ لأنَّهم إذا احتقِروا أمامَ النَّاس، وأذِلُّوا، وهوِّنَ أمرُهم؛ ضاعَ الأمنُ وصارت البلاد فوضى، ولم يكن للسُّلطان قوَّة ولا نفُوذ.
فهذان الصِّنفان من النَّاس: العلماء والأمراء، إذا احتقِروا أمامَ أعين النَّاس فسدت الشَّريعة، وفسد الأمن، وضاعت الأمور، وصار كلُّ إنسان يرى أنَّه هو العالم، وكلُّ إنسان يرى أنَّه هو الأمير، فضاعت الشَّريعة وضاعت البلاد، ولهذا أمر الله تعالى بطاعة وُلاة الأمور من العلماء والأمراء فقال: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ﴾[النساء: 59].
ونضرب لكم مثلاً: إذا لم يعظَّم العلماءُ والأمراءُ، فإنَّ النَّاس إذا سمعوا من العالم شيئاً قالوا: هذا هيِّن، قال فلان خلاف ذلك.
أو قالوا: هذا هيِّن هو يعرف ونحن نعرف، كما سمعنا عن بعض السُّفهاء الجُهَّال أنَّهم إذا جودلوا في مسألة من مسائل العلم، وقيل لهم: هذا قولُ الإمام أحمدَ بنِ حنبل، أو هذا قولُ الشَّافعي، أو قول مالك، أو قول أبي حنيفة، أو قول سفيان، أو ما أشبه ذلك قال: نعم، هم رجال ونحن رجال، لكن فرق بين رجولة هؤلاء ورجولة هؤلاء، من أنت حتَّى تصادم بقولِك وسوءِ فهمِك وقصورِ علمِك وتقصيرِك في الاجتهاد وحتَّى تجعل نفسك نداً لهؤلاء الأئمة -رحمهم الله-؟
فإذا استهان النَّاس بالعلماء كلُّ واحد يقول: أنا العالم، أنا النَّحرير، أنا الفهَّامة، أنا العلَّامة، أنا البحر الذي لا ساحل له، وصار كلٌّ يتكلَّم بما شاء، ويفتي بما شاء، ولتمزَّقت الشَّريعة بسبب هذا الذي يحصل من بعض السُّفهاء.
وكذلك الأمراء، إذا قيل لواحد مثلاً: أمر الوليّ بكذا وكذا، قال: لا طاعة له؛ لأنَّه مخلٌّ بكذا ومخلٌّ بكذا، وأقول: إنَّه إذا أخل بكذا وكذا، فذنبه عليه، وأنت مأمور بالسَّمع والطَّاعة، حتَّى وإن شربوا الخمور وغير ذلك ما لم نر كفراً بواحاً عندنا فيه من الله برهان، وإلَّا فطاعتهم واجبة؛ ولو فسقوا، ولو عتَوا، ولو ظلموا.
وقد قال النَّبي -صلَّى الله عليه وسلَّم-: ((اسمع وأطع وإن ضرب ظهرك وأخذ مالك))[مسلم (1847)]...
أمَّا أن نريد أن تكون أمراؤُنا كأبي بكر وعمر، وعثمان وعلي، فهذا لا يمكن، لنكن نحن صحابةً أو مثل الصَّحابة حتَّى يكون ولاتُنا مثل خلفاء الصَّحابة.
أما والشَّعب كما نعلم الآن؛ أكثرُهم مفرِّط في الواجبات، وكثير منتهِك للحرمات، ثمَّ يريدون أن يولِّيَ الله عليهم خلفاءَ راشدين، فهذا بعيد، لكن نحن علينا أن نسمع ونطيع، وإن كانوا هم أنفسهم مقصِّرين فتقصيرُهم هذا عليهم، عليهم ما حمِّلوا، وعلينا ما حمِّلنا.
فإذا لم يوقَّر العلماء ولم يوقَّر الأمراء؛ ضاع الدِّين والدُّنيا. نسأل الله العافية)[شرح رياض الصَّالحين (3/231-233)].

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك



منتديات الحقلة

منتديات الحقلة: منتديات عامة اسلامية ثقافية ادبية شعر خواطر اخبارية رياضية ترفيهية صحية اسرية كل مايتعلق بالمرأة والرجل والطفل وتهتم باخبار قرى الحقلة والقرى المجاوره لها





qdhu hg]~Ekdh ,hg]~Adk td Yihkm hguhglA ,hgHldvL hguhglA td Yihkm ,hgHldvL ,hg]~Adk




qdhu hg]~Ekdh ,hg]~Adk td Yihkm hguhglA ,hgHldvL hguhglA td Yihkm ,hgHldvL ,hg]~Adk qdhu hg]~Ekdh ,hg]~Adk td Yihkm hguhglA ,hgHldvL hguhglA td Yihkm ,hgHldvL ,hg]~Adk



 

قديم 09-03-2018   #2
**** الاقسام الرياضيه


الصورة الرمزية ايهم
ايهم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2453
 تاريخ التسجيل :  16 - 04 - 2016
 أخر زيارة : منذ 13 ساعات (10:19 AM)
 المشاركات : 6,877 [ + ]
 التقييم :  143
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
رد: ضياع الدُّنيا والدِّين في إهانة العالمِ والأمير/



بارك الله فيك


 
 توقيع : ايهم



لا تشكو للنــــاس جرحـــــآ انـــت صاحبـــه

لا يألم الجرح إلا من به ألم

................................................................................ .......

الاستغفار:

وطن للخائفين
, ضماد للبائسين, سعادة للتائهين, فرج للمكروبين, غفران للمذنبين استغفر الله العظيم و أتوب إليه




موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الدُّنيا, العالمِ, في, إهانة, والأمير/, والدِّين, ضياع


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نائب أمير جازان يعزي الملك سلمان والأمير مقرن أنشودة الأمل اخبار منطقة جازان 1 07-11-2017 12:38 AM
ذِمّ الدُّنيا ابو يحيى المنتدى الاسلامي العام 12 03-10-2015 01:23 PM
الحسرة على ضياع الوقت اميرة عبدالدايم المنتدى الاسلامي العام 4 05-06-2015 02:40 PM
ضياع قلمي اميرة عبدالدايم منتدى الشعر 4 11-05-2015 01:23 AM
عبارات اطراء ، المرأة، إهانة شموخ انسان المنتدى العام 3 12-08-2014 05:59 PM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 11:55 PM

تصميم وتطوير : مآجستي ديزآين !

أقسام المنتدى

الاقسام العامة | المنتدى الاسلامي العام | المنتدى العام | منتدى الترحيب والتهاني | الاقسام الرياضية والترفيهية | العاب ومسابقات | الافلام ومقاطع الفيديو | منتدى الرياضة المتنوعة | الاقسام التقنية | الكمبيوتر وبرامجه | الجوالات والاتصالات | الفلاش والفوتوشوب والتصميم | منتدى التربية والتعليم | قسم خدمات الطالب | تعليم البنين والبنات | ملتقــــى الأعضـــــاء (خاص باعضاء المنتدى) | المرحله المتوسطه | منتدى الحقلة الخاص (حقلاويات) | منتدى الاخبار المحلية والعالمية | اخبار وشـؤون قرى الحقلة | اخبار منطقة جازان | الاقسام الأدبية والثقافية | الخواطر وعذب الكلام | منتدى الشعر | عالم القصة والروايات | اخبار الوظائف | منتديات الصحة والمجتمع | منتدى الصحة | منتدى الأسرة | منتدى السيارات | منتدى اللغة الانجليزية | منتدى الحوار والنقاشات | منتدى التراث والشعبيات والحكم والامثال | منتدى التعليم العام | منتدى السفر والسياحة | الثقافه العامه | منتدى تطوير الذات | كرسي الإعتراف | منتدى عالم المرأة | عالم الطفل | المطبخ الشامل | منتدى التصاميم والديكور المنزلي | المكتبة الثقافية العامة | شعراء وشاعرات المنتدى | مول الحقلة للمنتجات | الخيمة الرمضانية | المـرحلـة الابتدائيـة | استراحة وملتقى الاعضاء | المرحله الثانويه | الصور المتنوعة والغرائب والعجائب | المنتدى الاسلامي | منتدى القرآن الكريم والتفسير | سير نبي الرحمة واهم الشخصيات الإسلامية | قصص الرسل والانبياء | قسم الصوتيات والفلاشات الاسلاميه | اخبار مركز القفل | منتدى الحوار العام | افلام الانمي | صور ومقاطع فيديو حقلاويات | البلاك بيري / الآيفون / الجالكسي | بوح المشاعر وسطوة القلم(يمنع المنقول ) | مناسك الحج والعمرة | منتدى | ارشيف مسابقات المنتدى | منتدى الحديث والسنة النبوية الشريفة | المنتدى الاقتصادي | منتدى عالم الرجل | اعلانات الزواج ومناسبات منتديات الحقلة | تراث منطقـة جــــازان | كرة القدم السعوديه | منتدى الرياضة | كرة القدم العربيه والعالمية | ديـوان الشـاعـر عمـرين محمـد عريشي | ديـــوان الشــاعـر عـبدة حكمـي | يوميات اعضاء منتديات الحقلة | تصاميم الاعضاء | دروس الفوتوشوب | ارشيف الخيمة الرمضانية ومناسك الحج والعمرة الاعوام السابقة | منتدى الاخبار | نبض اقلام المنتدى | ديـــوان الشــاعـر علـي الـدحيمــي | الاستشارات الطبية | الترحيب بالاعضاء الجدد | قسم الاشغال الايدويه | قسم الاشغال اليدويه | مجلة الحقله الالكترونيه | حصريات مطبخ الحقله |



Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
Forum Modifications Developed By Marco Mamdouh
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2018 DragonByte Technologies Ltd.

جميع المواضيع والمُشاركات المطروحه في منتديات الحقلة تُعبّر عن ثقافة كاتبها ووجهة نظره , ولا تُمثل وجهة نظر الإدارة , حيث أن إدارة المنتدى لا تتحمل أدنى مسؤولية عن أي طرح يتم نشره في المنتدى

This Forum used Arshfny Mod by islam servant
 
  ماجستي ديزآين !