تمبلر * تويتر * فيس بوك *  
 
عدد الضغطات : 5,518عدد الضغطات : 4,691عدد الضغطات : 4,590عدد الضغطات : 3,710
التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز المراقب المميز المشرف المميز الموضوع المميز القسم المميز
المجلس الدولي
المجلس الدولي
قريبا
ابو طراد
ابو طراد
نصـيحــة رائـعــة
بقلم : ابو يحيى
المنتدى الاسلامي العام

العودة   منتديات الحقلة > المنتدى الاسلامي > منتدى القرآن الكريم والتفسير

منتدى القرآن الكريم والتفسير

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: شرح حديث أبي هريرة: "من يضيف هذا الليلة؟" (آخر رد :طالبة العلم)       :: دعوه كل صباح (آخر رد :ابو طراد)       :: شركة كشف تسربات المياه بتبوك (آخر رد :المجلس الدولي)       :: [ سِـلْـسِلَـــةُ الِاسْـتِــهْـــزَاء بِـالـــدِّيـنِ ] (آخر رد :ابو يحيى)       :: نصـيحــة رائـعــة (آخر رد :ابو يحيى)       :: شرح حديث أبي هريرة: "طعام الاثنين كافي الثلاثة" (آخر رد :ابو يحيى)       :: شرح حديث سيد الاستغفار (آخر رد :ابو يحيى)       :: كل يوم حديث (( الموضوع متجدد )) (آخر رد :ابو يحيى)       :: شرح حديث ابن مسعود: "لا حسد إلا في اثنتين" (آخر رد :ابو يحيى)       :: تفسير قوله تعالى: ﴿ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ (آخر رد :ابو يحيى)      


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم منذ 4 يوم   #1


طالبة العلم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1561
 تاريخ التسجيل :  20 - 06 - 2014
 أخر زيارة : منذ 5 ساعات (11:46 AM)
 المشاركات : 24,448 [ + ]
 التقييم :  17
 الدولهـ
Morocco
 الجنس ~
Female
 اوسمتي
وسام صاحب الحضور الدائم المسابقه الرمضانيه 1439 العطاء الذهبي دعم المسابقه المسابقه الرمضانيه 
لوني المفضل : Green
تفسير قوله تعالى: ﴿ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ



﴿, مَاذَا, تَجْرِي, تَكْسِبُ, تعالى:, تفسير, غَدًا, وَلَا, نَفْسٌ, قومه

﴿, مَاذَا, تَجْرِي, تَكْسِبُ, تعالى:, تفسير, غَدًا, وَلَا, نَفْسٌ, قومه


قال الله تعالى:
﴿ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ ﴾ [لقمان: 34].

قال النووي - رحمه الله تعالى - في سياق الآيات في باب ذكر الموت وقصر الأمل:
وقال الله تعالى:﴿ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ ﴾ [لقمان: 34].
وقال تعالى: ﴿ فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لَا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلَا يَسْتَقْدِمُونَ ﴾ [الأعراف: 34].

قال سَماحة العلَّامةِ الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله -:
قال المؤلِّف رحمه الله تعالى في باب ذكر الموت وقصر الأمل فيما ساقه من آيات الله عز وجلَّ، قال: ﴿ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ ﴾ [لقمان: 34]، وهذه أحد مفاتيح الغيب التي لا يعلَمُها إلا الله عز وجل.

قال الله تعالى: ﴿ وَعِنْدَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لَا يَعْلَمُهَا إِلَّا هُوَ ﴾ [الأنعام: 59]، ومفاتح الغيب هي الخمس المذكورة في قوله تعالى: ﴿ إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ ﴾ [لقمان: 34].

فهذه الخمس لا يعلمها إلا الله عز وجل، فعِلمُ الساعة لا يعلمه أحدٌ، حتى إن جبريل - وهو أشرف الملائكة - سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم محمدًا - وهو أعلم البشر - فقال: ((أَخبِرْني عن الساعة))، قال: ((ما المسؤول عنها بأعلم من السائل))، فلا يعلمها إلا الله عز وجل.

﴿ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ ﴾ والمنزِّلُ للغيث يعلم متى يَنزل، فهو سبحانه وتعالى هو الذي يعلم متى يَنزل الغيثُ وهو الذي يُنزله، والغيث هو المطر الذي يحصل به نبات الأرض وزوال الشدة.

وليس كل مطر يسمى غيثًا؛ فإن المطر أحيانًا لا يجعل الله فيه بركة فلا تنبت به الأرض، كما قال النبي عليه الصلاة والسلام: ((ليس السَّنة ألا تُمطَروا))؛ يعني ليس الجدب ألا تُمطَروا ((بل السَّنة أن تُمطَروا ولا تُنبِت الأرض شيئًا)).

وهذا يقع أحيانًا، فأحيانًا تكثر الأمطار ولا يجعل الله تعالى فيها بركة، فلا تنبت الأرض ولا تحيا، وهذا الحديث الذي سقتُه في صحيح مسلم: ((إنما السَّنة أن تُمطروا فلا تنبت الأرض شيئًا)).

فالذي يُنزل الغيث هو الله، والمنزِّل له عالم متى يَنزل، وأما ما نسمعه في الإذاعات من أنه يتوقع مطر في المكان الفلاني وما أشبه ذلك، فهو ظن بحسب ما يتبادر من احتمال المطر بمقياس الجو، وهي مقاييس دقيقة يعرفون بها هل الجو متهيئ للمطر أو لا، ومع ذلك فقد يخطئون كثيرًا ولا يتوقعون أمطارًا تحدث بعد سنوات أو بعد أشهر. إن المدى قريب والمكان قريب، فلا يعلم متى يَنزل المطر إلا الله عز وجلَّ.

﴿ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ ﴾ لا يعلم ما في الأرحام إلا الله، والأجنَّة التي في الأرحام لها أحوال، منها ما يعلم إذا وجد، ولو كان الإنسان في بطن أمه، ومنها ما لا يعلم أبدًا، فكونه ذكرًا أو أنثى يُعلَم وهو في بطن أمِّه، ولكنه لا يعلم إلا إذا خلَق الله تعالى فيه علامات الذكورة أو علامات الأنوثة.

وأما متى يولَد؟ وهل يولد حيًّا أو ميتًا؟ وهل يبقى في الدنيا طويلًا أو لا يبقى إلا مدة قصيرة؟ وهل يكون عمله صالحًا، أو عمله سيئًا؟ وهل يُختم له بالسعادة أو بالشقاوة؟ وهل يُبسَط له في الرزق أو يقدر عليه رزقه؟ فكل هذا لا يعلمه إلا الله.

﴿ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا ﴾ يعني ماذا تكسب في المستقبل، فلا تدري نفس ماذا تكسب، هل تكسب خيرًا أو تكسب شرًّا؟ أو تموت قبل غد، أو يأتي غد وفيه ما يمنع العمل؟ وما أشبه ذلك، فالإنسان يقدر يقول: غدًا سأفعل كذا، سأفعل كذا، لكنه قد لا يفعل، فهو لا يعلم ماذا يكسب غدًا علمًا يقينيًّا، ولكنه يقدر وقد تخلف الأمور.

﴿ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ ﴾ ولا يدري الإنسان بأي أرض يموت، هل يموت بأرضه، أو بأرض بعيدة عنها، أو قريبة منها؟ أو يموت في البحر، أو يموت في الجو؟ لا يدري، ولا يعلم ذلك إلا الله.

فإذا كنت لا تدري بأي أرض تموت، وأنت يمكنك أن تذهب يمينًا وشمالًا، فكذلك لا تعلم متى تموت، لا تدري في أي وقت تموت، هل ستموت في الصباح، في المساء، في الليل، في وسط النهار؟ لا تدري، في الشهر القريب، في الشهر البعيد؟ لا تدري، لا تدري متى تموت، ولا بأي أرض تموت.

فإذا كنت كذلك؛ فأقصر الأمل، لا تمدَّ الأمل طويلًا، لا تقل: أنا شاب وسوف أبقى زمانًا طويلًا؛ فكم من شابٍّ مات في شبابه، وكم من شيخ عمِّر، ولا تقل: إني صحيح البدن والموت بعيد؛ فكم من إنسان مرض بمرض يهلكه بسرعة، وكم من إنسان حصل عليه حادث، وكم من إنسان مات بغتة؛ لذلك لا ينبغي للإنسان أن يطيل الأمل؛ بل عليه أن يعمل، وللدنيا عملها، وللآخرة عملها، فيسعى للآخرة سعيها بإيمان بالله عزَّ وجلَّ واتكال عليه.

وقد قال تعالى: ﴿ فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لَا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلَا يَسْتَقْدِمُونَ ﴾ [الأعراف: 34]، إذا جاء أجل الإنسان لا يمكن أن يتأخَّر ولا دقيقة واحدة، ولا يمكن أن يتقدم؛ بل هو بأجل معدود محدود، لا يتقدم عليه ولا يتأخر، فلماذا تجعل الأمل طويلًا؟


فالإنسان لا يعلم متى يموت، ولا يعلم بأي أرض يموت، وقد حدَّثني أحد إخواني الثقات قال: إنهم كانوا في سفر الحج على الإبل، وكان معهم رجلٌ معه أمُّه يمرِّضها، فتأخَّر عن القوم في آخر الليل، فارتحل الناس ومشوا، وبقي مع أمه يمرضها، ولما أصبح وسار خلف القوم لم يدركهم، ولم يدرِ إلى أين اتجهوا؛ لأنهم في مكة.

يقول: فسلك طريقًا بين هذه الجبال، فإذا هو واقف على بيت من الشعر فيه عدد من الناس قليلين، فسألهم: أين طريق نجد؟ قالوا: أنت بعيد عن الطريق، لكن نوخ البعير واجلس استرح ثم نحن نوصلك، يقول: فنزل نوخ البعير وأنزل أمَّه، يقول: فما هي إلا أن اضطجعت على هذه الأرض فقبض الله روحها، كيف جاءت من القصيم إلى مكة مع الحجاج؟ وأراد الله أن يتيه هذا الرجل حتى ينزل بهذا المكان، لا يعلم هذا إلا الله عز وجلَّ.

وكذلك أيضًا في الزمن، كم بلغنا من أناس تأخَّروا قليلًا فجاءهم حادث فماتوا به، ولو تقدَّموا قليلًا لَسَلِموا منه، كلُّ هذا لأن الله تعالى قد قدَّر كل شيء بأجل محدود، فالإنسان يجب عليه أن يحتاط لنفسه، وألا يطيل الأمل، وأن يعمل للآخرة وكأنه يموت قريبًا لأجل أن يستعد لها، فهذه الآيات كلها تدل على أن الإنسان يجب عليه أن يقصر الأمل، وأن يستعد للآخرة.

جعلنا الله وإياكم من المستعدِّين لها بالعمل الصالح.

المصدر: «شرح رياض الصالحين» (3/ 439- 444)




الألوكة

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك



منتديات الحقلة

منتديات الحقلة: منتديات عامة اسلامية ثقافية ادبية شعر خواطر اخبارية رياضية ترفيهية صحية اسرية كل مايتعلق بالمرأة والرجل والطفل وتهتم باخبار قرى الحقلة والقرى المجاوره لها





jtsdv r,gi juhgn: ﴿ ,QlQh jQ]XvAd kQtXsR lQh`Qh jQ;XsAfE yQ]Wh lQh`Qh jQ[XvAd jQ;XsAfE juhgn: jtsdv




jtsdv r,gi juhgn: ﴿ ,QlQh jQ]XvAd kQtXsR lQh`Qh jQ;XsAfE yQ]Wh lQh`Qh jQ[XvAd jQ;XsAfE juhgn: jtsdv jtsdv r,gi juhgn: ﴿ ,QlQh jQ]XvAd kQtXsR lQh`Qh jQ;XsAfE yQ]Wh lQh`Qh jQ[XvAd jQ;XsAfE juhgn: jtsdv



 

رد مع اقتباس
قديم منذ 2 يوم   #2
عضو اللجنة الادارية والفنية للمنتدى مستشـار مجلـس ادارة المنتـدى


ابو يحيى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 621
 تاريخ التسجيل :  19 - 01 - 2012
 أخر زيارة : منذ 20 ساعات (09:07 PM)
 المشاركات : 212,236 [ + ]
 التقييم :  1210
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
مقالات المدونة: 3
رد: تفسير قوله تعالى: ﴿ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَف



جهود مميزة وإلى الإمام
بارك الله فيك


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
﴿, مَاذَا, تَجْرِي, تَكْسِبُ, تعالى:, تفسير, غَدًا, وَلَا, نَفْسٌ, قومه


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تفسير قوله تعالى: ﴿ وَاتَّقُوا يَوْمًا لَا تَجْزِي نَفْسٌ عَنْ نَفْسٍ شَيْئًا ﴾ طالبة العلم منتدى القرآن الكريم والتفسير 2 09-09-2021 10:12 AM
تفسير قوله تعالي:وَمَا أَنتُم بِمُعْجِزِينَ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي السَّمَاءِ مصراوي منتدى القرآن الكريم والتفسير 8 17-09-2017 02:22 AM
تفسير قوله تعالي: وَمَا أَنتُم بِمُعْجِزِينَ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي السَّمَاءِ ۖ مصراوي منتدى القرآن الكريم والتفسير 10 16-08-2017 08:19 PM
فوائد من قوله تعالى ﴿ وَمَا مِنْ دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَ طالبة العلم منتدى القرآن الكريم والتفسير 10 05-11-2016 06:17 PM
شرح قوله تعالى ( وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا...) من رياض الصالحين للعثيمين رحمه الله ابو يحيى منتدى القرآن الكريم والتفسير 4 01-06-2013 03:32 PM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 05:42 PM

تصميم وتطوير : مآجستي ديزآين !

أقسام المنتدى

الاقسام العامة | المنتدى الاسلامي العام | المنتدى العام | منتدى الترحيب والتهاني | الاقسام الرياضية والترفيهية | العاب ومسابقات | الافلام ومقاطع الفيديو | منتدى الرياضة المتنوعة | الاقسام التقنية | الكمبيوتر وبرامجه | الجوالات والاتصالات | الفلاش والفوتوشوب والتصميم | منتدى التربية والتعليم | قسم خدمات الطالب | تعليم البنين والبنات | ملتقــــى الأعضـــــاء (خاص باعضاء المنتدى) | المرحله المتوسطه | منتدى الحقلة الخاص (حقلاويات) | منتدى الاخبار المحلية والعالمية | اخبار وشـؤون قرى الحقلة | اخبار منطقة جازان | الاقسام الأدبية والثقافية | الخواطر وعذب الكلام | منتدى الشعر | عالم القصة والروايات | اخبار الوظائف | منتديات الصحة والمجتمع | منتدى الصحة | منتدى الأسرة | منتدى السيارات | منتدى اللغة الانجليزية | منتدى الحوار والنقاشات | منتدى التراث والشعبيات والحكم والامثال | منتدى التعليم العام | منتدى السفر والسياحة | الثقافه العامه | منتدى تطوير الذات | كرسي الإعتراف | منتدى عالم المرأة | عالم الطفل | المطبخ الشامل | منتدى التصاميم والديكور المنزلي | المكتبة الثقافية العامة | شعراء وشاعرات المنتدى | مول الحقلة للمنتجات | الخيمة الرمضانية | المـرحلـة الابتدائيـة | استراحة وملتقى الاعضاء | المرحله الثانويه | الصور المتنوعة والغرائب والعجائب | المنتدى الاسلامي | منتدى القرآن الكريم والتفسير | سير نبي الرحمة واهم الشخصيات الإسلامية | قصص الرسل والانبياء | قسم الصوتيات والفلاشات الاسلاميه | اخبار مركز القفل | منتدى الابحاث والاستشارات التربوية والفكرية | افلام الانمي | صور ومقاطع فيديو حقلاويات | البلاك بيري / الآيفون / الجالكسي | بوح المشاعر وسطوة القلم(يمنع المنقول ) | مناسك الحج والعمرة | منتدى | ارشيف مسابقات المنتدى | منتدى الحديث والسنة النبوية الشريفة | المنتدى الاقتصادي | منتدى عالم الرجل | اعلانات الزواج ومناسبات منتديات الحقلة | تراث منطقـة جــــازان | كرة القدم السعوديه | منتدى الرياضة | كرة القدم العربيه والعالمية | ديـوان الشـاعـر عمـرين محمـد عريشي | ديـــوان الشــاعـر عـبدة حكمـي | يوميات اعضاء منتديات الحقلة | تصاميم الاعضاء | دروس الفوتوشوب | ارشيف الخيمة الرمضانية ومناسك الحج والعمرة الاعوام السابقة | منتدى الاخبار | نبض اقلام المنتدى | ديـــوان الشــاعـر علـي الـدحيمــي | الاستشارات الطبية | الترحيب بالاعضاء الجدد | قسم الاشغال الايدويه | قسم الاشغال اليدويه | مجلة الحقله الالكترونيه | حصريات مطبخ الحقله | ديوان الشاعر ابوطراد |



Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
Forum Modifications Developed By Marco Mamdouh
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2021 DragonByte Technologies Ltd.

جميع المواضيع والمُشاركات المطروحه في منتديات الحقلة تُعبّر عن ثقافة كاتبها ووجهة نظره , ولا تُمثل وجهة نظر الإدارة , حيث أن إدارة المنتدى لا تتحمل أدنى مسؤولية عن أي طرح يتم نشره في المنتدى

This Forum used Arshfny Mod by islam servant
 
  ماجستي ديزآين !