تمبلر * تويتر * فيس بوك *  
 
عدد الضغطات : 7,043عدد الضغطات : 3,627
عدد الضغطات : 3,101عدد الضغطات : 2,229عدد الضغطات : 2,186عدد الضغطات : 2,161
عدد الضغطات : 1,435
التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز المراقب المميز المشرف المميز الموضوع المميز القسم المميز
ابو طراد
ابو طراد
قريبا
قريبا
نبض خاص بي انا
بقلم : محمد الجابر
المنتدى الاسلامي العام

العودة   منتديات الحقلة > المنتدى الاسلامي > منتدى الحديث والسنة النبوية الشريفة

منتدى الحديث والسنة النبوية الشريفة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: مقتطفات تستحق القراءة (آخر رد :أنشودة الأمل)       :: قلنا بلاش استفزاز (آخر رد :أنشودة الأمل)       :: نبض خاص بي انا (آخر رد :محمد الجابر)       :: تفسير: (لو يعلم الذين كفروا حين لا يكفون عن وجوههم النار ولا عن ظهورهم ولا هم ينصرون) (آخر رد :طالبة العلم)       :: أمي (آخر رد :ابو طراد)       :: ثرثرة الواو (آخر رد :طيوف)       :: السوبر الايطالي في جدة (آخر رد :حلم)       :: الفكرة تبدأ من عندك (آخر رد :طيوف)       :: حضورنابزهور (آخر رد :طيوف)       :: بالخطوات.. طريقة استخدام ميزة Reply Privately الجديدة على واتس آب (آخر رد :حلم)      


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم منذ 2 يوم   #40511
عضو اللجنة الادارية والفنية للمنتدى مستشـار مجلـس ادارة المنتـدى


ابو يحيى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 621
 تاريخ التسجيل :  19 - 01 - 2012
 أخر زيارة : منذ 15 ساعات (09:56 PM)
 المشاركات : 203,151 [ + ]
 التقييم :  1210
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
مقالات المدونة: 3
رد: كل يوم حديث (( الموضوع متجدد ))



‏حدثنا ‏ ‏محمد بن مقاتل أبو الحسن ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏عبد الله ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏الأوزاعي ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏يحيى بن سعيد ‏ ‏قال حدثتني ‏ ‏عمرة بنت عبد الرحمن ‏ ‏عن ‏ ‏عائشة ‏ ‏رضي الله عنها ‏
‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ذكر أن يعتكف العشر الأواخر من رمضان فاستأذنته ‏ ‏عائشة ‏ ‏فأذن لها وسألت ‏ ‏حفصة ‏ ‏عائشة ‏ ‏أن تستأذن لها ففعلت فلما رأت ذلك ‏ ‏زينب ابنة جحش ‏ ‏أمرت ببناء فبني لها قالت وكان رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إذا صلى انصرف إلى بنائه فبصر بالأبنية فقال ما هذا قالوا بناء ‏ ‏عائشة ‏ ‏وحفصة ‏ ‏وزينب ‏ ‏فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أالبر ‏ ‏أردن بهذا ما أنا بمعتكف فرجع فلما أفطر اعتكف عشرا من شوال ‏


 

رد مع اقتباس
قديم منذ 2 يوم   #40512
عضو اللجنة الادارية والفنية للمنتدى مستشـار مجلـس ادارة المنتـدى


ابو يحيى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 621
 تاريخ التسجيل :  19 - 01 - 2012
 أخر زيارة : منذ 15 ساعات (09:56 PM)
 المشاركات : 203,151 [ + ]
 التقييم :  1210
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
مقالات المدونة: 3
رد: كل يوم حديث (( الموضوع متجدد ))



عن أبي هريرة رضيالله عنه أن رسول لله صلى الله عليه وسلم قال(من جلس مجلسا كثر فيه لغطه فقال قبل أن يقوم من مجلسه :سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا اله الا أنت أستغفرك وأتوب اليك الا غفرله ما كان في مجلسه ذلك


 

رد مع اقتباس
قديم منذ 2 يوم   #40513
عضو اللجنة الادارية والفنية للمنتدى مستشـار مجلـس ادارة المنتـدى


ابو يحيى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 621
 تاريخ التسجيل :  19 - 01 - 2012
 أخر زيارة : منذ 15 ساعات (09:56 PM)
 المشاركات : 203,151 [ + ]
 التقييم :  1210
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
مقالات المدونة: 3
رد: كل يوم حديث (( الموضوع متجدد ))



حدثنا ‏ ‏مسلم بن إبراهيم ‏ ‏حدثنا ‏ ‏جرير بن حازم ‏ ‏عن ‏ ‏محمد بن سيرين ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏
‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال
‏لم يتكلم في المهد إلا ثلاثة ‏ ‏عيسى ‏ ‏وكان في ‏ ‏بني إسرائيل ‏ ‏رجل يقال له ‏ ‏جريج ‏ ‏كان ‏ ‏يصلي جاءته أمه فدعته فقال أجيبها أو أصلي فقالت اللهم لا تمته حتى تريه وجوه ‏ ‏المومسات ‏ ‏وكان ‏ ‏جريج ‏ ‏في صومعته فتعرضت له امرأة وكلمته فأبى فأتت راعيا فأمكنته من نفسها فولدت غلاما فقالت من ‏ ‏جريج ‏ ‏فأتوه فكسروا صومعته وأنزلوه وسبوه فتوضأ وصلى ثم أتى الغلام فقال من أبوك يا غلام قال الراعي قالوا نبني صومعتك من ذهب قال لا إلا من طين وكانت امرأة ترضع ابنا لها من ‏ ‏بني إسرائيل ‏ ‏فمر بها رجل راكب ذو شارة فقالت اللهم اجعل ابني مثله فترك ثديها وأقبل على الراكب فقال اللهم لا تجعلني مثله ثم أقبل على ثديها يمصه قال ‏ ‏أبو هريرة ‏ ‏كأني أنظر إلى النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏يمص إصبعه ثم مر بأمة فقالت اللهم لا تجعل ابني مثل هذه فترك ثديها فقال اللهم اجعلني مثلها فقالت لم ذاك فقال الراكب جبار من الجبابرة وهذه الأمة يقولون سرقت زنيت ولم تفعل ‏

فتح الباري بشرح صحيح البخاري
حديث أبي هريرة في قصة جريج الراهب وغيره , والغرض منه ذكر الذين تكلموا في المهد , وأورده في ترجمة عيسى أنه أولهم . ‏

‏قوله : ( لم يتكلم في المهد إلا ثلاثة ) ‏
‏قال القرطبي : في هذا الحصر نظر , إلا أن يحمل على أنه صلى الله عليه وسلم قال ذلك قبل أن يعلم الزيادة على ذلك , وفيه بعد , ويحتمل أن يكون كلام الثلاثة المذكورين مقيدا بالمهد وكلام غيرهم من الأطفال بغير مهد , لكنه يعكر عليه أن في رواية ابن قتيبة أن الصبي الذي طرحته أمه في الأخدود كان ابن سبعة أشهر , وصرح بالمهد في حديث أبي هريرة , وفيه تعقب على النووي في قوله : إن صاحب الأخدود لم يكن في المهد , والسبب في قوله هذا ما وقع في حديث ابن عباس عند أحمد والبزار وابن حبان والحاكم " لم يتكلم في المهد إلا أربعة " فلم يذكر الثالث الذي هنا وذكر شاهد يوسف والصبي الرضيع الذي قال لأمه وهي ماشطة بنت فرعون لما أراد فرعون إلقاء أمه في النار " اصبري يا أمه فإنا على الحق " . وأخرج الحاكم نحوه من حديث أبي هريرة , فيجتمع من هذا خمسة . ووقع ذكر شاهد يوسف أيضا في حديث عمران بن حصين لكنه موقوف , وروى ابن أبي شيبة من مرسل هلال بن يساف مثل حديث ابن عباس إلا أنه لم يذكر ابن الماشطة . وفي صحيح مسلم من حديث صهيب في قصة أصحاب الأخدود " أن امرأة جيء بها لتلقى في النار أو لتكفر , ومعها صبي يرضع , فتقاعست , فقال لها : يا أمه اصبري فإنك على الحق " وزعم الضحاك في تفسيره أن يحيى تكلم في المهد أخرجه الثعلبي . فإن ثبت صاروا سبعة . وذكر البغوي في تفسيره أن إبراهيم الخليل تكلم في المهد . وفي " سير الواقدي " أن النبي صلى الله عليه وسلم تكلم أوائل ما ولد . وقد تكلم في زمن النبي صلى الله عليه وسلم مبارك اليمامة وقصته في " دلائل النبوة للبيهقي " من حديث معرض بالضاد المعجمة , والله أعلم . على أنه اختلف في شاهد يوسف : فقيل كان صغيرا , وهذا أخرجه ابن أبي حاتم عن ابن عباس وسنده ضعيف , وبه قال الحسن وسعيد بن جبير . وأخرج عن ابن عباس أيضا ومجاهد أنه كان ذا لحية . وعن قتادة والحسن أيضا كان حكيما من أهلها . ‏

‏قوله : ( وكان في بني إسرائيل رجل يقال له جريج ) ‏
‏بجيمين مصغر , وقد روى حديثه عن أبي هريرة محمد بن سيرين كما هنا , وتقدم في المظالم من طريقه بهذا الإسناد , والأعرج كما تقدم في أواخر الصلاة , وأبو رافع وهو عند مسلم وأحمد , وأبو سلمة وهو عند أحمد , ورواه عن النبي صلى الله عليه وسلم مع أبي هريرة عمران بن حصين , وسأذكر ما في رواية كل منهم من الفائدة . وأول حديث أبي سلمة " كان رجل في بني إسرائيل تاجرا , وكان ينقص مرة ويزيد أخرى . فقال : ما في هذه التجارة خير , لألتمسن تجارة هي خير من هذه , فبنى صومعة وترهب فيها , وكان يقال له جريج " فذكر الحديث , ودل ذلك على أنه كان بعد عيسى ابن مريم , وأنه كان من أتباعه لأنهم الذين ابتدعوا الترهب وحبس النفس في الصوامع . والصومعة بفتح المهملة وسكون الواو هي البناء المرتفع المحدد أعلاه , ووزنها فوعلة من صمعت إذا دققت لأنها دقيقة الرأس . ‏

‏قوله : ( جاءت أمه ) ‏
‏في رواية الكشميهني " فجاءته أمه " وفي رواية أبي رافع " كان جريج يتعبد في صومعته فأتته أمه " ولم أقف في شيء من الطرق على اسمها . وفي حديث عمران بن حصين " وكانت أمه تأتيه فتناديه فيشرف عليها فيكلمها , فأتته يوما وهو في صلاته " وفي رواية أبي رافع عند أحمد " فأتته أمه ذات يوم فنادته قالت : أي جريج أشرف علي أكلمك , أنا أمك " . ‏

‏قوله : ( فدعته فقال أجيبها أو أصلي ) ‏
‏زاد المصنف في المظالم بالإسناد الذي ذكره هنا " فأبى أن يجيبهما " ومعنى قوله أمي وصلاتي أي اجتمع علي إجابة أمي وإتمام صلاتي فوفقني لأفضلهما , وفي رواية أبي رافع " فصادفته يصلي , فوضعت يدها على حاجبها فقالت : يا جريج , فقال : يا رب أمي وصلاتي , فاختار صلاته , فرجعت . ثم أتته فصادفته يصلي فقالت : يا جريج أنا أمك فكلمني , فقال مثله " فذكره . وفي حديث عمران بن حصين أنها جاءته ثلاث مرات تناديه في كل مرة ثلاث مرات , وفي رواية الأعرج عند الإسماعيلي " فقال أمي وصلاتي لربي , أوثر صلاتي على أمي , ذكره ثلاثا " وكل ذلك محمول على أنه قاله في نفسه لا أنه نطق به , ويحتمل أن يكون نطق به على ظاهره لأن الكلام كان مباحا عندهم , وكذلك كان في صدر الإسلام , وقد قدمت في أواخر الصلاة ذكر حديث يزيد بن حوشب عن أبيه رفعه " لو كان جريج عالما لعلم أن إجابة أمه أولى من صلاته " . ‏

‏قوله : ( فقالت : اللهم لا تمته حتى تريه وجوه المومسات ) ‏
‏في رواية الأعرج " حتى ينظر في وجوه المياميس " ومثله في رواية أبي سلمة وفي رواية أبي رافع " حتى تريه المومسة " بالإفراد , وفي حديث عمران بن حصين " فغضبت فقالت : اللهم لا يموتن جريج حتى ينظر في وجوه المومسات " والمومسات جمع مومسة بضم الميم وسكون الواو وكسر الميم بعدها مهملة وهي الزانية وتجمع على مواميس بالواو , وجمع في الطريق المذكورة بالتحتانية , وأنكره ابن الخشاب أيضا ووجهه غيره كما تقدم في أواخر الصلاة وجوز صاحب " المطالع " فيه الهمزة بدل الياء بل أثبتها رواية , ووقع في رواية الأعرج " فقالت أبيت أن تطلع إلي وجهك , لا أماتك الله حتى تنظر في وجهك زواني المدينة " . ‏

‏قوله : ( فتعرضت له امرأة فكلمته فأبى , فأتت راعيا فأمكنته من نفسها ) ‏
‏في رواية وهب بن جرير بن حازم عن أبيه عند أحمد " فذكر بنو إسرائيل عبادة جريج , فقالت بغي منهم : إن شئتم لأفتننه , قالوا قد شئنا . فأتته فتعرضت له فلم يلتفت إليها , فأمكنت نفسها من راع كان يؤوي غنمه إلى أصل صومعة جريج " ولم أقف على اسم هذه المرأة , لكن في حديث عمران بن حصين أنها كانت بنت ملك القرية , وفي رواية الأعرج " وكانت تأوي إلى صومعته راعية ترعى الغنم " ونحوه في رواية أبي رافع عند أحمد , وفي رواية أبي سلمة " وكان عند صومعته راعي ضأن وراعية معزى " ويمكن الجمع بين هذه الروايات بأنها خرجت من دار أبيها بغير علم أهلها متنكرة وكانت تعمل الفساد إلى أن ادعت أنها تستطيع أن تفتن جريجا فاحتالت بأن خرجت في صورة راعية ليمكنها أن تاوي إلى ظل صومعته لتتوصل بذلك إلى فتنته . ‏

‏قوله : ( فولدت غلاما ) ‏
‏فيه حذف تقديره فحملت حتى انقضت أيامها فولدت , وكذا قوله : " فقالت من جريج " فيه حذف تقديره فسئلت ممن هذا ؟ فقالت من جريج , وفي رواية أبي رافع التصريح بذلك ولفظه " فقيل لها ممن هذا ؟ فقالت هو من صاحب الدير " وزاد في رواية أحمد " فأخذت , وكان من زنى منهم قتل فقيل لها ممن هذا ؟ قالت هو من صاحب الصومعة " زاد الأعرج " نزل إلي من صومعته " وفي رواية الأعرج " فقيل لها من صاحبك ؟ قالت جريج الراهب , نزل إلي فأصابني " زاد أبو سلمة في روايته " فذهبوا إلى الملك فأخبروه , قال : أدركوه فأتوني به " . ‏

‏قوله : ( فأتوه فكسروا صومعته وأنزلوه ) ‏
‏, وفي رواية أبي رافع " فأقبلوا بفؤوسهم ومساحيهم إلى الدير فنادوه فلم يكلمهم , فأقبلوا يهدمون ديره " وفي حديث عمران " فما شعر حتى سمع بالفؤوس في أصل صومعته فجعل يسألهم : ويلكم ما لكم ؟ فلم يجيبوه , فلما رأى ذلك أخذ الحبل فتدلى " . ‏

‏قوله : ( وسبوه ) ‏
‏زاد أحمد عن وهب بن جرير " وضربوه , فقال : ما شأنكم ؟ قالوا : إنك زنيت بهذه " وفي رواية أبي رافع عنده " فقالوا أي جريج انزل , فأبى يقبل على صلاته , فأخذوا في هدم صومعته , فلما رأى ذلك نزل فجعلوا في عنقه وعنقها حبلا وجعلوا يطوفون بهما في الناس " , وفي رواية أبي سلمة " فقال له الملك : ويحك يا جريج , كنا نراك خير الناس فأحبلت هذه , اذهبوا به فاصلبوه " وفي حديث عمران " فجعلوا يضربونه ويقولون : مراء تخادع الناس بعملك " وفي رواية الأعرج " فلما مروا به نحو بيت الزواني خرجن ينظرن فتبسم , فقالوا : لم يضحك , حتى مر بالزواني " . ‏

‏قوله : ( فتوضأ وصلى ) ‏
‏وفي رواية وهب بن جرير " فقام وصلى ودعا " وفي حديث عمران " قال فتولوا عني , فتولوا عنه فصلى ركعتين " . ‏

‏قوله : ( ثم أتى الغلام فقال : من أبوك يا غلام ؟ فقال : الراعي ) ‏
‏زاد في رواية وهب بن جرير " فطعنه بإصبعه فقال : بالله يا غلام من أبوك ؟ فقال : أنا ابن الراعي " وفي مرسل الحسن عند ابن المبارك في " البر والصلة " أنه " سألهم أن ينظروه فأنظروه , فرأى في المنام من أمره أن يطعن في بطن المرأة فيقول : أيتها السخلة من أبوك ؟ ففعل , فقال : راعي الغنم " وفي رواية أبي رافع " ثم مسح رأس الصبي فقال : من أبوك ؟ قال راعي الضأن " وفي روايته عند أحمد " فوضع إصبعه على بطنها " وفي رواية أبي سلمة " فأتي بالمرأة والصبي وفمه في ثديها فقال له جريج : يا غلام من أبوك ؟ فنزع الغلام فاه من الثدي وقال أبي راعي الضأن " وفي رواية الأعرج " فلما أدخل على ملكهم قال جريج : أين الصبي الذي ولدته ؟ فأتي به فقال من أبوك ؟ قال : فلان , سمى أباه " . قلت ولم أقف على اسم الراعي , ويقال إن اسمه صهيب , وأما الابن فتقدم في أواخر الصلاة بلفظ " فقال يا أبا بوس " وتقدم شرحه أواخر الصلاة وأنه ليس اسمه كما زعم الداودي وإنما المراد به الصغير , وفي حديث عمران " ثم انتهى إلى شجرة فأخذ منها غصنا ثم أتى الغلام وهو في مهده فضربه بذلك الغصن فقال : من أبوك " ووقع في " التنبيه لأبي الليث السمرقندي " بغير إسناد أنه قال للمرأة : أين أصبتك ؟ قالت : تحت شجرة , فأتى تلك الشجرة فقال : يا شجرة أسألك بالذي خلقك من زنى بهذه المرأة ؟ فقال كل غصن منها : راعي الغنم . ويجمع بين هذا الاختلاف بوقوع جميع ما ذكر بأنه مسح رأس الصبي , ووضع إصبعه على بطن أمه , وطعنه بإصبعه , وضربه بطرف العصا التي كانت معه . وأبعد من جمع بينها بتعدد القصة وأنه استنطقه وهو في بطنها مرة قبل أن تلد ثم استنطقه بعد أن ولد , زاد في رواية وهب بن جرير " فوثبوا إلى جريج فجعلوا يقبلونه " وزاد الأعرج في روايته " فأبرأ الله جريجا وأعظم الناس أمر جريج " وفي رواية أبي سلمة " فسبح الناس وعجبوا " . ‏

‏قوله : ( قالوا نبني صومعتك من ذهب , قال : لا إلا من طين ) ‏
‏وفي رواية وهب بن جرير " ابنوها من طين كما كانت " وفي رواية أبي رافع " فقالوا نبني ما هدمنا من ديرك بالذهب والفضة , قال : لا ولكن أعيدوه كما كان , ففعلوا " وفي نقل أبي الليث " فقال له الملك نبنيها من ذهب , قال : لا . قال من فضة . قال : لا إلا من طين " زاد في رواية أبي سلمة " فردوها فرجع في صومعته , فقالوا له : بالله مم ضحكت ؟ فقال ما ضحكت إلا من دعوة دعتها علي أمي " وفي الحديث إيثار إجابة الأم على صلاة التطوع لأن الاستمرار فيها نافلة وإجابة الأم وبرها واجب , قال النووي وغيره : إنما دعت عليه فأجيبت لأنه كان يمكنه أن يخفف ويجيبها , لكن لعله خشي أن تدعوه إلى مفارقة صومعته والعود إلى الدنيا وتعلقاتها , كذا قال النووي , وفيه نظر لما تقدم من أنها كانت تأتيه فيكلمها , والظاهر أنها كانت تشتاق إليه فتزوره وتقتنع برؤيته وتكليمه , وكأنه إنما لم يخفف ثم يجيبها لأنه خشي أن ينقطع خشوعه . وقد تقدم في أواخر الصلاة من حديث يزيد بن حوشب عن أبيه " أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : لو كان جريج فقيها لعلم أن إجابة أمه أولى من عبادة ربه " أخرجه الحسن بن سفيان , وهذا إذا حمل على إطلاقه استفيد منه جواز قطع الصلاة مطلقا لإجابة نداء الأم نفلا كانت أو فرضا , وهو وجه في مذهب الشافعي حكاه الروياني , وقال النووي تبعا لغيره : هذا محمود على أنه كان مباحا في شرعهم , وفيه نظر قدمته في أواخر الصلاة , والأصح عند الشافعية أن الصلاة إن كانت نفلا وعلم تأذي الوالد بالترك وجبت الإجابة وإلا فلا , وإن كانت فرضا وضاق الوقت لم تجب الإجابة , وإن لم يضق وجب عند إمام الحرمين . وخالفه غيره لأنها تلزم بالشروع , وعند المالكية أن إجابة الوالد في النافلة أفضل من التمادي فيها , وحكى القاضي أبو الوليد أن ذلك يختص بالأم دون الأب , وعند ابن أبي شيبة من مرسل محمد بن المنكدر ما يشهد له وقال به مكحول , وقيل إنه لم يقل به من السلف غيره . وفي الحديث أيضا عظم بر الوالدين وإجابة دعائهما ولو كان الولد معذورا ; لكن يختلف الحال في ذلك بحسب المقاصد . وفيه الرفق بالتابع إذا جرى منه ما يقتضي التأديب لأن أم جريج مع غضبها منه لم تدع عليه إلا بما دعت به خاصة , ولولا طلبها الرفق به لدعت عليه بوقوع الفاحشة أو القتل . وفيه أن صاحب الصدق مع الله لا تضره الفتن . وفيه قوة يقين جريج المذكور وصحة رجائه , لأنه استنطق المولود مع كون العادة أنه لا ينطق ; ولولا صحة رجائه بنطقه ما استنطقه . وفيه أن الأمرين إذا تعارضا بدئ بأهمهما , وأن الله يجعل لأوليائه عند ابتلائهم مخارج , وإنما يتأخر ذلك عن بعضهم في بعض الأوقات تهذيبا وزيادة لهم في الثواب . وفيه إثبات كرامات الأولياء , ووقوع الكرامة لهم باختيارهم وطلبهم . وقال ابن بطال : يحتمل أن يكون جريج كان نبيا فتكون معجزة , كذا قال , وهذا الاحتمال لا يتأتى في حق المرأة التي كلمها ولدها المرضع كما في بقية الحديث . وفيه جواز الأخذ بالأشد في العبادة لمن علم من نفسه قوة على ذلك . واستدل به بعضهم على أن بني إسرائيل كان من شرعهم أن المرأة تصدق فيما تدعيه على الرجال من الوطء ويلحق به الولد , وأنه لا ينفعه جحد ذلك إلا بحجة تدفع قولها . وفيه أن مرتكب الفاحشة لا تبقى له حرمة , وأن المفزع في الأمور المهمة إلى الله يكون بالتوجه إليه في الصلاة . واستدل بعض المالكية بقول جريج " من أبوك يا غلام " بأن من زنى بامرأة فولدت بنتا لا يحل له التزوج بتلك البنت خلافا للشافعية ولابن الماجشون من المالكية . ووجه الدلالة أن جريجا نسب ابن الزنا للزاني وصدق الله نسبته بما خرق له من العادة في نطق المولود بشهادته له بذلك , وقوله أبي فلان الراعي , فكانت تلك النسبة صحيحة فيلزم أن يجري بينهما أحكام الأبوة والبنوة , خرج التوارث والولاء بدليل فبقي ما عدا ذلك على حكمه . وفيه أن الوضوء لا يختص بهذه الأمة خلافا لمن زعم ذلك , وإنما الذي يختص بها الغرة والتحجيل في الآخرة , وقد تقدم في قصة إبراهيم أيضا مثل ذلك في خبر سارة مع الجبار والله أعلم . ‏

‏قوله : ( وكانت امرأة ) ‏
‏بالرفع , ولم أقف على اسمها ولا على اسم ابنها ولا على اسم أحد ممن ذكر في القصة المذكورة . ‏

‏قوله : ( إذ مر بها راكب ) ‏
‏وفي رواية خلاس عن أبي هريرة عند أحمد " فارس متكبر " . ‏

‏قوله : ( ذو شارة ) ‏
‏بالشين المعجمة أي صاحب حسن وقيل : صاحب هيئة ومنظر وملبس حسن يتعجب منه ويشار إليه , وفي رواية خلاس " ذو شارة حسنة " . ‏

‏قوله : ( قال أبو هريرة كأني أنظر ) ‏
‏هو موصول بالإسناد المذكور , وفيه المبالغة في إيضاح الخبر بتمثيله بالفعل . ‏

‏قوله : ( ثم مر ) ‏
‏بضم الميم على البناء للمجهول . ‏

‏قوله : ( بأمة ) ‏
‏زاد أحمد عن وهب بن جرير " تضرب " وفي رواية الأعرج عن أبي هريرة الآتية في ذكر بني إسرائيل " تجرر ويلعب بها " وهي بجيم مفتوحة بعدها راء ثقيلة ثم راء أخرى . ‏

‏قوله : ( فقالت له ذلك ) ‏
‏أي سألت الأم ابنها عن سبب كلامه . ‏

‏قوله : ( قال الراكب جبار ) ‏
‏في رواية أحمد " فقال يا أمتاه , أما الراكب ذو الشارة فجبار من الجبابرة " وفي رواية الأعرج فإنه كافر . ‏

‏قوله : ( يقولون سرقت زنيت ) ‏
‏بكسر المثناة فيهما على المخاطبة وبسكونها على الخبر . ‏

‏قوله : ( ولم تفعل ) ‏
‏في رواية أحمد " يقولون سرقت ولم تسرق , زنيت ولم تزن , وهي تقول حسبي الله " وفي رواية الأعرج " يقولون لها تزني وتقول حسبي الله , ويقولون لها تسرق وتقول حسبي الله " ووقع في رواية خلاس المذكورة أنها كانت حبشية أو زنجية وأنها ماتت فجروها حتى ألقوها , وهذا معنى قوله في رواية الأعرج " تجرر " . وفي الحديث أن نفوس أهل الدنيا تقف مع الخيال الظاهر فتخاف سوء الحال , بخلاف أهل التحقيق فوقوفهم مع الحقيقة الباطنة فلا يبالون بذلك مع حسن السريرة كما قال تعالى حكاية عن أصحاب قارون حيث خرج عليهم ( يا ليت لنا مثل ما أوتي قارون وقال الذين أوتوا العلم ويلكم ثواب الله خير ) . وفيه أن البشر طبعوا على إيثار الأولاد على الأنفس بالخير لطلب المرأة الخير لابنها ودفع الشر عنه ولم تذكر نفسها .


 

رد مع اقتباس
قديم منذ 2 يوم   #40514
عضو اللجنة الادارية والفنية للمنتدى مستشـار مجلـس ادارة المنتـدى


ابو يحيى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 621
 تاريخ التسجيل :  19 - 01 - 2012
 أخر زيارة : منذ 15 ساعات (09:56 PM)
 المشاركات : 203,151 [ + ]
 التقييم :  1210
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
مقالات المدونة: 3
رد: كل يوم حديث (( الموضوع متجدد ))



‏حدثني ‏ ‏إبراهيم بن موسى ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏هشام ‏ ‏عن ‏ ‏معمر ‏ ‏وحدثني ‏ ‏محمود ‏ ‏حدثنا ‏ ‏عبد الرزاق ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏معمر ‏ ‏عن ‏ ‏الزهري ‏ ‏قال أخبرني ‏ ‏سعيد بن المسيب ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏قال ‏
‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ليلة أسري به لقيت ‏ ‏موسى ‏ ‏قال فنعته فإذا رجل حسبته قال مضطرب رجل الرأس كأنه من رجال ‏ ‏شنوءة ‏ ‏قال ولقيت ‏ ‏عيسى ‏ ‏فنعته النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فقال ربعة أحمر كأنما خرج من ‏ ‏ديماس ‏ ‏يعني الحمام ورأيت ‏ ‏إبراهيم ‏ ‏وأنا أشبه ولده به قال وأتيت بإناءين أحدهما لبن والآخر فيه خمر فقيل لي خذ أيهما شئت فأخذت اللبن فشربته فقيل لي هديت الفطرة أو أصبت الفطرة أما إنك لو أخذت الخمر ‏ ‏غوت ‏ ‏أمتك ‏
فتح الباري بشرح صحيح البخاري
حديث أبي هريرة في ذكر موسى وعيسى وقد تقدم في قصة موسى من هذا الوجه , لكن زاد هنا إسنادا آخر فقال " حدثنا محمود وهو ابن غيلان عن عبد الرزاق " وساقه على لفظه , وكان ساقه هناك على لفظ هشام بن يوسف , وقوله في هذه الرواية " فإذا رجل حسبته قال مضطرب " القائل " حسبته " هو عبد الرزاق , والمضطرب الطويل غير الشديد , وقيل الخفيف اللحم , وتقدم في رواية هشام بلفظ " ضرب " وفسر بالنحيف , ولا منافاة بينهما . وقال ابن التين : هذا الوصف مغاير لقوله بعد هذا " إنه جسيم " يعني في الرواية التي بعد هذه , وقال : والذي وقع نعته بأنه جسيم إنما هو الدجال . وقال عياض : رواية من قال " ضرب " أصح من رواية من قال " مضطرب " لما فيها من الشك , قال وقد وقع في الرواية الأخرى " جسيم " وهو ضد الضرب , إلا أن يراد بالجسيم الزيادة في الطول , وقال التيمي : لعل بعض لفظ هذا الحديث دخل في بعض , لأن الجسيم إنما ورد في صفة الدجال لا في صفة موسى انتهى . والذي يتعين المصير إليه ما جوزه عياض أن المراد بالجسيم في صفة موسى الزيادة في الطول , ويؤيده قوله في الرواية التي بعد هذه " كأنه من رجال الزط " وهم طوال غير غلاظ , ووقع في حديث الإسراء وهو في بدء الخلق " رأيت موسى جعدا طوالا " واستنكره الداودي فقال : لا أراه محفوظا لأن الطويل لا يوصف بالجعد وتعقب بأنهما لا يتنافيان . وقال النووي : الجعودة في صفة موسى جعودة الجسم وهو اكتنازه واجتماعه لا جعودة الشعر لأنه جاء أنه كان رجل الشعر . ‏

‏قوله في صفة عيسى : ( ربعة ) ‏
‏هو بفتح الراء وسكون الموحدة ويجوز فتحها وهو المربوع , والمراد أنه ليس بطويل جدا ولا قصير جدا بل وسط , وقوله : " من ديماس " هو بكسر المهملة وسكون التحتانية وآخره مهملة . ‏

‏قوله : ( يعني الحمام ) ‏
‏هو تفسير عبد الرزاق , ولم يقع ذلك في رواية هشام , والديماس في اللغة السرب , ويطلق أيضا على الكن , والحمام من جملة الكن . المراد من ذلك وصفه بصفاء اللون ونضارة الجسم وكثرة ماء الوجه حتى كأنه كان في موضع كن فخرج منه وهو عرقان , وسيأتي في رواية ابن عمر بعد هذا " ينطف رأسه ماء " وهو محتمل لأن يراد الحقيقة , وأنه عرق حتى قطر الماء من رأسه , ويحتمل أن يكون كناية عن مزيد نضارة وجهه , ويؤيده أن في رواية عبد الرحمن بن آدم عن أبي هريرة عند أحمد وأبي داود " يقطر رأسه ماء وإن لم يصبه بلل " . ‏

‏قوله : ( وأتيت بإناءين ) ‏
‏يأتي الكلام عليه في الكلام على الإسراء في السيرة النبوية إن شاء الله تعالى . ‏


 

رد مع اقتباس
قديم منذ 2 يوم   #40515
عضو اللجنة الادارية والفنية للمنتدى مستشـار مجلـس ادارة المنتـدى


ابو يحيى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 621
 تاريخ التسجيل :  19 - 01 - 2012
 أخر زيارة : منذ 15 ساعات (09:56 PM)
 المشاركات : 203,151 [ + ]
 التقييم :  1210
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
مقالات المدونة: 3
رد: كل يوم حديث (( الموضوع متجدد ))



نِ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ الله عَنْهُمَا
قَالَ:
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:
"ثَلَاثَةٌ لَا يَنْظُرُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ إِلَيْهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَة:ِ الْعَاقُّ لِوَالِدَيْهِ، وَالْمَرْأَةُ الْمُتَرَجِّلَةُ، وَالدَّيُّوثُ، ‏وَثَلَاثَةٌ لَا يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ: الْعَاقُّ لِوَالِدَيْهِ، وَالْمُدْمِنُ عَلَى الْخَمْرِ، وَالْمَنَّانُ بِمَا أَعْطَى"
. أخرجه أحمد (2/134 ، رقم 6180) ، والنسائي فى الكبرى (2/42 ، رقم 2343) ، والطبراني (12/302 ، رقم 13180) ، والحاكم (1/144 ، رقم 244) وقال : صحيح الإسناد. والبيهقي فى شعب الإيمان (6/192 ، رقم 7877) وأخرجه أيضًا : أبو يعلى (9/408 ، رقم 5556) ، والروياني (2/401 ، رقم 1400) ، والطبراني فى الأوسط (3/51 ، رقم 2443) ، قال الهيثمي (8/148) : رواه البزار بإسنادين ورجالهما ثقات، وصححه الألباني (صحيح الجامع / 3071). قال السندي رحمه الله في "
شرح سنن النَّسائي
". (
لَا يَنْظُر اللَّه )
أَيْ نَظَرَ رَحْمَة أَوَّلًا، وَإِلَّا فَلَا يَغِيب أَحَدٌ عَنْ نَظَرِهِ وَالْمُؤْمِن مَرْحُومٌ بِالْآخِرَةِ قَطْعًا ( الْعَاقّ لِوَالِدَيْهِ ) الْمُقَصِّر فِي أَدَاء الْحُقُوق إِلَيْهِمَا ( الْمُتَرَجِّلَة ) الَّتِي تَتَشَبَّهُ بِالرِّجَالِ فِي زِيِّهِمْ وَهَيْئَاتهمْ فَأَمَّا فِي الْعِلْم وَالرَّأْيِ فَمَحْمُودٌ ( وَالدَّيُّوث ) وَهُوَ الَّذِي لَا غَيْرَة لَهُ عَلَى أَهْلِهِ ( لَا يَدْخُلُونَ الْجَنَّة ) لَا يَسْتَحِقُّونَ الدُّخُول اِبْتِدَاءً ( وَالْمُدْمِن الْخَمْر ) أَيْ الْمُدِيم شُرْبه الَّذِي مَاتَ بِلَا تَوْبَة.


 

رد مع اقتباس
قديم منذ 2 يوم   #40516
عضو اللجنة الادارية والفنية للمنتدى مستشـار مجلـس ادارة المنتـدى


ابو يحيى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 621
 تاريخ التسجيل :  19 - 01 - 2012
 أخر زيارة : منذ 15 ساعات (09:56 PM)
 المشاركات : 203,151 [ + ]
 التقييم :  1210
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
مقالات المدونة: 3
رد: كل يوم حديث (( الموضوع متجدد ))



عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ الله عَنْهُ،
عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ
:
"إِذَا بَاتَتِ الْمَرْأَةُ هَاجِرَةً فِرَاشَ زَوْجِهَا بَاتَتْ تَلْعَنُهَا الْمَلَائِكَةُ حَتَّى تُصْبِحْ".
أخرجه أحمد (2/386 ، رقم 9001) ، والبخاري (5/1994 ، رقم 4898) ، ومسلم (2/1059 ، رقم 1436) . وأخرجه أيضًا : الدارمي (2/201 ، رقم 2228) ، والنسائي فى الكبرى (5/313 ، رقم 8970) ، وأبو عوانة (3/86 ، رقم 4295) ، وابن حبان (9/481 ، رقم 4174). قال الإمام النووي في "شرح صحيح مسلم": وَفِي رِوَايَة (حَتَّى تَرْجِع)
هَذَا دَلِيل عَلَى تَحْرِيم اِمْتِنَاعهَا مِنْ فِرَاشه لِغَيْرِ عُذْر شَرْعِيّ وَلَيْسَ الْحَيْض بِعُذْرٍ فِي الِامْتِنَاع لِأَنَّ لَهُ حَقًّا فِي الِاسْتِمْتَاع بِهَا فَوْق الْإِزَار. وَمَعْنَى الْحَدِيث أَنَّ اللَّعْنَة تَسْتَمِرّ عَلَيْهَا حَتَّى تَزُول الْمَعْصِيَة بِطُلُوعِ الْفَجْر وَالِاسْتِغْنَاء عَنْهَا أَوْ بِتَوْبَتِهَا وَرُجُوعهَا إِلَى الْفِرَاش
.


 

رد مع اقتباس
قديم منذ 2 يوم   #40517
عضو اللجنة الادارية والفنية للمنتدى مستشـار مجلـس ادارة المنتـدى


ابو يحيى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 621
 تاريخ التسجيل :  19 - 01 - 2012
 أخر زيارة : منذ 15 ساعات (09:56 PM)
 المشاركات : 203,151 [ + ]
 التقييم :  1210
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
مقالات المدونة: 3
رد: كل يوم حديث (( الموضوع متجدد ))



‏حدثنا ‏ ‏محمد بن يوسف ‏ ‏حدثنا ‏ ‏سفيان ‏ ‏عن ‏ ‏المغيرة بن النعمان ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد بن جبير ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عباس ‏ ‏رضي الله عنهما ‏ ‏قال ‏
‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏تحشرون حفاة عراة غرلا ثم قرأ ‏

‏كما بدأنا أول خلق نعيده وعدا علينا إنا كنا فاعلين ‏


فأول من يكسى ‏ ‏إبراهيم ‏ ‏ثم يؤخذ برجال من أصحابي ذات اليمين وذات الشمال فأقول أصحابي فيقال إنهم لم يزالوا مرتدين على ‏ ‏أعقابهم ‏ ‏منذ فارقتهم فأقول كما قال العبد الصالح ‏ ‏عيسى ابن مريم ‏


‏وكنت عليهم شهيدا ما دمت فيهم فلما توفيتني كنت أنت الرقيب عليهم وأنت على كل شيء شهيد إن تعذبهم فإنهم عبادك وإن تغفر لهم فإنك أنت العزيز الحكيم

‏قال ‏ ‏محمد بن يوسف الفربري ‏ ‏ذكر عن ‏ ‏أبي عبد الله ‏ ‏عن ‏ ‏قبيصة ‏ ‏قال ‏ ‏هم المرتدون الذين ارتدوا على عهد ‏ ‏أبي بكر ‏ ‏فقاتلهم ‏ ‏أبو بكر ‏ ‏رضي الله عنه ‏



فتح الباري بشرح صحيح البخاري

‏حديث ابن عباس " إنكم محشورون إلى الله حفاة " ‏
‏الحديث وسيأتي البحث فيه في أواخر الرقاق , والغرض منه ذكر عيسى ابن مريم في ‏
‏قوله : ( وكنت عليهم شهيدا ما دمت فيهم ) ‏
‏. ‏

‏قوله : ( قال الفربري ذكر عن أبي عبد الله ) ‏
‏هو البخاري ‏
‏( عن قبيصة ) ‏
‏هو ابن عقبة أحد شيوخ البخاري , أي إنه حمل قوله : ‏
‏" من أصحابي " ‏
‏أي باعتبار ما كان قبل الردة لا أنهم ماتوا على ذلك , ولا شك أن من ارتد سلب اسم الصحبة لأنها نسبة شريفة إسلامية فلا يستحقها من ارتد بعد أن اتصف بها , وقد أخرج الإسماعيلي الحديث المذكور عن إبراهيم بن موسى عن إسحاق عن قبيصة عن سفيان الثوري به .


 

رد مع اقتباس
قديم منذ 2 يوم   #40518
عضو اللجنة الادارية والفنية للمنتدى مستشـار مجلـس ادارة المنتـدى


ابو يحيى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 621
 تاريخ التسجيل :  19 - 01 - 2012
 أخر زيارة : منذ 15 ساعات (09:56 PM)
 المشاركات : 203,151 [ + ]
 التقييم :  1210
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
مقالات المدونة: 3
رد: كل يوم حديث (( الموضوع متجدد ))



حدثنا ‏ ‏موسى بن إسماعيل ‏ ‏حدثنا ‏ ‏أبو عوانة ‏ ‏حدثنا ‏ ‏عبد الملك ‏ ‏عن ‏ ‏ربعي بن حراش ‏ ‏قال قال ‏ ‏عقبة بن عمرو ‏ ‏لحذيفة


‏ألا تحدثنا ما سمعت من رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال إني سمعته يقول ‏ ‏إن مع ‏ ‏الدجال ‏ ‏إذا خرج ماء ونارا فأما الذي يرى الناس أنها النار فماء بارد وأما الذي يرى الناس أنه ماء بارد فنار تحرق فمن أدرك منكم فليقع في الذي يرى أنها نار فإنه عذب بارد ‏ ‏قال ‏ ‏حذيفة ‏ ‏وسمعته يقول ‏ ‏إن رجلا كان فيمن كان قبلكم أتاه الملك ليقبض روحه فقيل له هل عملت من خير قال ما أعلم قيل له انظر قال ما أعلم شيئا غير أني كنت أبايع الناس في الدنيا وأجازيهم فأنظر الموسر وأتجاوز عن المعسر فأدخله الله الجنة ‏ ‏فقال وسمعته يقول ‏ ‏إن رجلا حضره الموت فلما يئس من الحياة أوصى أهله إذا أنا مت فاجمعوا لي حطبا كثيرا وأوقدوا فيه نارا حتى إذا أكلت لحمي وخلصت إلى عظمي ‏ ‏فامتحشت ‏ ‏فخذوها فاطحنوها ثم انظروا يوما راحا فاذروه في اليم ففعلوا فجمعه الله فقال له لم فعلت ذلك قال من خشيتك فغفر الله له ‏


قال ‏ ‏عقبة بن عمرو ‏ ‏وأنا سمعته يقول ذاك وكان نباشا ‏




فتح الباري بشرح صحيح البخاري

‏وقوله : " حدثنا موسى بن إسماعيل " ‏
‏هذا هو الصواب . ولبعضهم " حدثنا مسدد " بدل " موسى " وليس بصواب لأن رواية مسدد ستأتي في آخر هذا الباب موصولة , ورواية موسى معلقة من أجل كلمة اختلفا فيها على أبي عوانة وكلام أبي علي الغساني يوهم أن ذلك وقع هنا وليس كذلك . وقوله : " حدثنا عبد الملك " هو ابن عمير . ‏

‏قوله : ( قال عقبة بن عمرو ) ‏
‏هو أبو مسعود الأنصاري المعروف بالبدري . ‏

‏قوله : ( إن مع الدجال إذا خرج ماء ) ‏
‏الحديث يأتي الكلام عليه مستوفى في كتاب الفتن , والغرض منه هنا إيراد ما يليه وهو قصة الرجل الذي كان يبايع الناس , وقصة الرجل الذي أوصى بنيه أن يحرقوه . فأما قصة الذي كان يبايع الناس فقد أوردها أيضا في أواخر هذا الباب من حديث أبي هريرة , وتقدم الكلام عليه في أثناء كتاب البيوع , وقوله في هذه الرواية : " كنت أبايع الناس في الدنيا وأجازيهم , أي أقاضيهم , والمجازاة المقاضاة , أي آخذ منهم وأعطي . ووقع في رواية الإسماعيلي " وأجازفهم " بالجيم والزاي والفاء . وفي أخرى بالمهملة والراء , وكلاهما تصحيف لا يظهر , والله أعلم . وأما قصة الذي أوصى بنيه أن يحرقوه فسيأتي الكلام عليها في أواخر هذا الباب حيث أورده المصنف مفردا إن شاء الله تعالى . ‏

‏قوله : ( فامتحشت ) ‏
‏بضم المثناة وكسر المهملة بعدها معجمة أي احترقت , ولبعضهم بوزن احترقت وهو أشبه . ‏
‏وقوله : ( ثم انظروا يوما راحا ) ‏
‏أي شديد الريح . ‏

‏قوله في آخره : ( قال عقبة بن عمرو , وأنا سمعته ) ‏
‏يعني النبي صلى الله عليه وسلم ‏
‏( يقول ذاك , وكان نباشا ) ‏
‏ظاهره أن الذي سمعه أبو مسعود هو الحديث الأخير فقط , لكن تبين من رواية شعبة عن عبد الملك بن عمير أنه سمع الجميع , فإنه أورد في الفتن قصة الذي كان يبايع الناس من حديث حذيفة , وقال في آخره " قال أبو مسعود وأنا سمعته " وكذلك قال في حديث الذي أوصى بنيه كما سيأتي في أواخر هذا الباب , وقوله : " وكان نباشا " ظاهره أنه من زيادة أبي مسعود في الحديث , لكن أورده ابن حبان من طريق ربعي عن حذيفة قال : " توفي رجل كان نباشا فقال لولده أحرقوني " فدل على أن قوله : وكان نباشا من رواية حذيفة وأبي مسعود معا . ووقع في رواية للطبراني بلفظ " بينما حذيفة وأبو مسعود جالسين فقال أحدهما : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : إن رجلا من بني إسرائيل كان ينبش القبور " فذكره


 

رد مع اقتباس
قديم منذ 2 يوم   #40519
عضو اللجنة الادارية والفنية للمنتدى مستشـار مجلـس ادارة المنتـدى


ابو يحيى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 621
 تاريخ التسجيل :  19 - 01 - 2012
 أخر زيارة : منذ 15 ساعات (09:56 PM)
 المشاركات : 203,151 [ + ]
 التقييم :  1210
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
مقالات المدونة: 3
رد: كل يوم حديث (( الموضوع متجدد ))



‏حدثني ‏ ‏بشر بن محمد ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏عبد الله ‏ ‏أخبرني ‏ ‏معمر ‏ ‏ويونس ‏ ‏عن ‏ ‏الزهري ‏ ‏قال أخبرني ‏ ‏عبيد الله بن عبد الله ‏ ‏أن ‏ ‏عائشة ‏ ‏وابن عباس ‏ ‏رضي الله عنهم ‏ ‏قالا ‏
‏لما نزل برسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏طفق ‏ ‏يطرح ‏ ‏خميصة ‏ ‏على وجهه فإذا اغتم كشفها عن وجهه فقال وهو كذلك ‏ ‏لعنة الله على ‏ ‏اليهود ‏ ‏والنصارى ‏ ‏اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد يحذر ما صنعوا ‏

فتح الباري بشرح صحيح البخاري

‏قوله : ( لما نزل ) ‏
‏بضم أوله , وفي نسخة عند أبي ذر بفتحتين ‏
‏( برسول الله صلى الله عليه وسلم ) ‏
‏يعني الموت أو ملك الموت , ونقل النووي أنه في مسلم للأكثر بالضم , وفي رواية بزيادة مثناة يعني المنية , أورده مختصرا وقد تقدم بأتم من هذا في الصلاة . ويأتي شرحه في أواخر المغازي إن شاء الله تعالى , والغرض منه ذم اليهود والنصارى في اتخاذهم قبور أنبيائهم مساجد , وعبد الله الذي في الإسناد هو ابن المبارك .


 

رد مع اقتباس
قديم منذ 2 يوم   #40520
عضو اللجنة الادارية والفنية للمنتدى مستشـار مجلـس ادارة المنتـدى


ابو يحيى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 621
 تاريخ التسجيل :  19 - 01 - 2012
 أخر زيارة : منذ 15 ساعات (09:56 PM)
 المشاركات : 203,151 [ + ]
 التقييم :  1210
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
مقالات المدونة: 3
رد: كل يوم حديث (( الموضوع متجدد ))



‏حدثني ‏ ‏محمد بن بشار ‏ ‏حدثنا ‏ ‏محمد بن جعفر ‏ ‏حدثنا ‏ ‏شعبة ‏ ‏عن ‏ ‏فرات القزاز ‏ ‏قال سمعت ‏ ‏أبا حازم ‏ ‏قال قاعدت ‏ ‏أبا هريرة ‏ ‏خمس سنين ‏ ‏فسمعته يحدث ‏
‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏كانت ‏ ‏بنو إسرائيل ‏ ‏تسوسهم الأنبياء كلما هلك نبي خلفه نبي وإنه لا نبي بعدي وسيكون خلفاء فيكثرون قالوا فما تأمرنا قال فوا ببيعة الأول فالأول أعطوهم حقهم فإن الله سائلهم عما استرعاهم

فتح الباري بشرح صحيح البخاري

‏قوله : ( عن فرات القزاز ) ‏
‏بقاف وزايين معجمتين وهو فرات بضم الفاء وتخفيف الراء آخره مثناة ابن عبد الرحمن , وأبو حازم هو سلمان الأشجعي . ‏

‏قوله : ( تسوسهم الأنبياء ) ‏
‏أي أنهم كانوا إذا ظهر فيهم فساد بعث الله لهم نبيا لهم يقيم أمرهم ويزيل ما غيروا من أحكام التوراة , وفيه إشارة إلى أنه لا بد للرعية من قائم بأمورها يحملها على الطريق الحسنة وينصف المظلوم من الظالم . ‏

‏قوله : ( وإنه لا نبي بعدي ) ‏
‏أي فيفعل ما كان أولئك يفعلون . ‏

‏قوله : ( وسيكون خلفاء ) ‏
‏أي بعدي , ‏
‏وقوله : ( فيكثرون ) ‏
‏بالمثلثة وحكى عياض أن منهم من ضبطه بالموحدة وهو تصحيف , ووجه بأن المراد إكبار قبيح فعلهم . ‏

‏قوله : ( فوا ) ‏
‏فعل أمر بالوفاء , والمعنى أنه إذا بويع الخليفة بعد خليفة فبيعة الأول صحيحة يجب الوفاء بها وبيعة الثاني باطلة , قال النووي : سواء عقدوا للثاني عالمين بعقد الأول أم لا , سواء كانوا في بلد واحد أو أكثر . سواء كانوا في بلد الإمام المنفصل أم لا . هذا هو الصواب الذي عليه الجمهور , وقيل : تكون لمن عقدت له في بلد الإمام دون غيره , وقيل : يقرع بينهما قال : وهما قولان فاسدان , وقال القرطبي : في هذا الحديث حكم بيعة الأول وأنه يجب الوفاء بها , وسكت عن بيعة الثاني . وقد نص عليه في حديث عرفجة في صحيح مسلم حيث قال : " فاضربوا عنق الآخر " . ‏

‏قوله : ( أعطوهم حقهم ) ‏
‏أي أطيعوهم وعاشروهم بالسمع والطاعة , فإن الله يحاسبهم على ما يفعلونه بكم , وستأتي تتمة القول في ذلك في أوائل كتاب الفتن . ‏

‏قوله : ( فإن الله سائلهم عما استرعاهم ) ‏
‏هو كحديث ابن عمر المتقدم " كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته " وسيأتي شرحه في كتاب الأحكام إن شاء الله تعالى . وفي الحديث تقديم أمر الدين على أمر الدنيا لأنه صلى الله عليه وسلم أمر بتوفية حق السلطان لما فيه من إعلاء كلمة الدين وكف الفتنة والشر ; وتأخير أمر المطالبة بحقه لا يسقطه , وقد وعده الله أنه يخلصه ويوفيه إياه ولو في الدار الآخرة . ‏


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
متجدد, الموضوع, يحدث


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ارجو متابعة هذا الموضوع @حاول تفتكرني@ استراحة وملتقى الاعضاء 4 17-11-2012 07:47 AM
ناقش في الموضوع بكل صراحة أبو رامز منتدى الحوار والنقاشات 2 23-07-2012 04:45 AM
ثبت علمياً .... (((متجدد))) Ghupir JR منتدى الصحة 35 20-12-2011 01:41 PM
رد على الموضوع اذا كنت مسامحني مجموعة إنســـان المنتدى العام 1 13-10-2011 10:56 AM
هل الموضوع المنقول عيب ؟؟؟؟ عاشق الصمت منتدى الحوار والنقاشات 7 07-06-2011 08:54 AM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 01:22 PM

تصميم وتطوير : مآجستي ديزآين !

أقسام المنتدى

الاقسام العامة | المنتدى الاسلامي العام | المنتدى العام | منتدى الترحيب والتهاني | الاقسام الرياضية والترفيهية | العاب ومسابقات | الافلام ومقاطع الفيديو | منتدى الرياضة المتنوعة | الاقسام التقنية | الكمبيوتر وبرامجه | الجوالات والاتصالات | الفلاش والفوتوشوب والتصميم | منتدى التربية والتعليم | قسم خدمات الطالب | تعليم البنين والبنات | ملتقــــى الأعضـــــاء (خاص باعضاء المنتدى) | المرحله المتوسطه | منتدى الحقلة الخاص (حقلاويات) | منتدى الاخبار المحلية والعالمية | اخبار وشـؤون قرى الحقلة | اخبار منطقة جازان | الاقسام الأدبية والثقافية | الخواطر وعذب الكلام | منتدى الشعر | عالم القصة والروايات | اخبار الوظائف | منتديات الصحة والمجتمع | منتدى الصحة | منتدى الأسرة | منتدى السيارات | منتدى اللغة الانجليزية | منتدى الحوار والنقاشات | منتدى التراث والشعبيات والحكم والامثال | منتدى التعليم العام | منتدى السفر والسياحة | الثقافه العامه | منتدى تطوير الذات | كرسي الإعتراف | منتدى عالم المرأة | عالم الطفل | المطبخ الشامل | منتدى التصاميم والديكور المنزلي | المكتبة الثقافية العامة | شعراء وشاعرات المنتدى | مول الحقلة للمنتجات | الخيمة الرمضانية | المـرحلـة الابتدائيـة | استراحة وملتقى الاعضاء | المرحله الثانويه | الصور المتنوعة والغرائب والعجائب | المنتدى الاسلامي | منتدى القرآن الكريم والتفسير | سير نبي الرحمة واهم الشخصيات الإسلامية | قصص الرسل والانبياء | قسم الصوتيات والفلاشات الاسلاميه | اخبار مركز القفل | منتدى الابحاث والاستشارات التربوية والفكرية | افلام الانمي | صور ومقاطع فيديو حقلاويات | البلاك بيري / الآيفون / الجالكسي | بوح المشاعر وسطوة القلم(يمنع المنقول ) | مناسك الحج والعمرة | منتدى | ارشيف مسابقات المنتدى | منتدى الحديث والسنة النبوية الشريفة | المنتدى الاقتصادي | منتدى عالم الرجل | اعلانات الزواج ومناسبات منتديات الحقلة | تراث منطقـة جــــازان | كرة القدم السعوديه | منتدى الرياضة | كرة القدم العربيه والعالمية | ديـوان الشـاعـر عمـرين محمـد عريشي | ديـــوان الشــاعـر عـبدة حكمـي | يوميات اعضاء منتديات الحقلة | تصاميم الاعضاء | دروس الفوتوشوب | ارشيف الخيمة الرمضانية ومناسك الحج والعمرة الاعوام السابقة | منتدى الاخبار | نبض اقلام المنتدى | ديـــوان الشــاعـر علـي الـدحيمــي | الاستشارات الطبية | الترحيب بالاعضاء الجدد | قسم الاشغال الايدويه | قسم الاشغال اليدويه | مجلة الحقله الالكترونيه | حصريات مطبخ الحقله | ديوان الشاعر ابوطراد |



Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
Forum Modifications Developed By Marco Mamdouh
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.

جميع المواضيع والمُشاركات المطروحه في منتديات الحقلة تُعبّر عن ثقافة كاتبها ووجهة نظره , ولا تُمثل وجهة نظر الإدارة , حيث أن إدارة المنتدى لا تتحمل أدنى مسؤولية عن أي طرح يتم نشره في المنتدى

This Forum used Arshfny Mod by islam servant
 
  ماجستي ديزآين !